سفير جمهورية العراق في لاهاي يُلقي البيان الوطني لجمهورية العراق في إجتماعات المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية

ألقى السفير ومُمثل العراق الدائم لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية الدكتور هشام العلوي، البيان الوطني لجمهورية العراق في إجتماعات المجلس التنفيذي للمنظمة، صباح يوم الأربعاء الموافق 2019/10/9.

أعرب السفير العلوي في البيان عن أسفهِ لخروج مؤتمر المراجعة الرابع لإتفاقية الأسلحة الكيميائية من دون تقريرٍ نهائي بسبب عدم التوصل الى توافقٍ في الأراء، داعياً الجميع الى التعاطي بمسؤولية مع الموضوع، وتحديد الأسباب التي أدت الى ذلك لمعالجتها.

وذكر السفير العلوي إن حكومة العراق مع أي جهدٍ دولي يسعى للتخلص من الاسلحة الكيميائية ومنع إنتاجها مستقبلا، او وصولها الى ايدي الارهابيين، وبين سعادتهُ ان العراق قد عانى من إستخدام الاسلحة الكيميائية خلال حربهِ على عصابات داعش الارهابية، والتي استهدفت المواطنين المدنين والقوات الامنية، وإن العراق اليوم على أعتابِ مرحلةٍ مهمة من الأعمار والبناء وتعزيز الأمن بعدما أنتصر على الأرهاب، ومن هذا المنطلق دَعَم العراق جميع المُقترحات المعنية بإضافة موادٍ كيميائية (ذاتُ إستخدامات غير سلمية) الى جدول المواد المحظورة في ملحق الإتفاقية، كما أشار السفير العلوي في كلمتهِ الى موقف العراق الثابت والواضح المتمثل بضرورة إبعاد المنظمة عن أية عمليات تؤدي إلى تسييس عملها، وضرورة المحافظة على هوية المنظمة بصفتها منظمةً تقنية وفنية، داعياً الدول التي لم تنضم إلى الاتفاقية إلى الانضمام إليها باسرع وقت وإخضاع مُنشأتها ومواقعها ذات الصلة إلى رقابة الأمانة الفنية للمُنظمة.

You may also like...