وزير الخارجيَّة يلتقي وزير الصناعة والتجارة التشيكيّ

2017/02/11 | المكتب الإعلامي |
282

التقى وزير الخارجيَّة الدكتور إبراهيم الاشيقر الجعفريّ وزير الصناعة والتجارة التشيكيّ السيِّد يان ملاديك في العاصمة براغ.

 وجرى خلال اللقاء بحث مجالات التعاون الثنائيِّ؛ وآفاق التعاون الاقتصاديِّ بين البلدين.

 وقال السيد الوزير أنَّ العراق يتطلع لتكثيف التعاون مع التشيك في مجالات الصناعة والتجارة، والتبادل التجاريّ، والبيتروكمياويات، وقطاع النفط، وتأهيل المصافي، وإعادة بناء البنى التحتـيَّة، والمُساهَمة في قطاع الزراعة العراقيّ, سيما وأنَّ فرص الاستثمار في العراق كبيرة، وأنَّ الدول التي وقفت إلى جانب العراق لها الأولويَّة في الاستثمار، مُشدِّداً على سعي العراق للعمل على زيادة مُعدَّل التبادل التجاريِّ بين العراق والتشيك والإسراع في توقيع الاتفاقيات ومُذكـَّرات التفاهم بين بغداد وبراغ.

واكد معاليه أهمِّية التصدِّي للإرهاب من خلال التضامُن الدوليِّ، ودعم الدول التي تواجه عصابات داعش الإرهابيَّة، مُحذراً من أنَّ تنامي ظاهرة الإرهاب لها أثر مُدمِّر لأمن واستقرار دول العالم.

من جهته استعرض وزير الصناعة والتجارة التشيكيّ المُساعَدات التي يُمكِن لوزارته تقديمها للعراق في المجال العسكريِّ، والزراعيِّ، والصناعيِّ والنقل، كما تطرَّق للحديث عن عصابات داعش الإرهابيَّة، وأهمِّية تضافر الجُهُود، ودعم العراق في مُواجَهة الإرهاب.

واكد السيِّد يان ملاديك وُقوف بلاده إلى جانب العراق في مجال إعادة إعمار البنى التحتيّة، وتطوير وبناء الصناعات النفطيَّة، والمصافي في العراق، ومجال الاستثمار، مُوضِحاً بالقول "علينا أن نعجِّل التوقيع على الاتفاقـيَّات التي تهمُّ المجالات الصناعيَّة، والتجاريَّة، ومنها: اتفاقـيَّة الازدواج الضريبيّ، والتبادل  التجاريّ، وتفعيل اللجان المُشترَكة ببن البلدين، ودعوة الشركات التشيكيَّة للمُساهَمة في البناء والإعمار، والمُشارَكة في معرض بغداد الدوليّ".