بيان: وزارة الخارجية تجدد المطالبة بتحقيق دولي في استخدام السلاح الكيمياوي بسوريا وتبدي قلقها من تصعيد الصراع

2017/04/07 | المكتب الإعلامي |
1428

"تؤكد وزارة الخارجية العراقية موقف العراق الثابت والصريح في ادانة واستنكار الجريمة النكراء المتمثلة باستخدام السلاح الكيمياوي في سوريا كما وتعتبره تصعيداً بالغ الخطورة .
 اننا إذ نعلن تضامننا مع ضحايا هذه الجريمة البشعة من ابناء الشعب السوري الشقيق ما يذكرنا بما تعرّض له شعبنا العراقي العزيز جراء استخدام مثل هذا السلاح الفتاك من قبل نظام البعث المقبور نؤكد تأييدنا ومساندتنا القوية لأي جهد يبذله المجتمع الدولي لمعاقبة الجهات التي تستخدمه مكررين مطالبتنا باجراء تحقيق دولي حيادي عاجل ودقيق لتحديد الجهة التي استخدمته في سوريا ومعاقبتها مع اتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بمنع استخدامه مجدداً .
 كما ونعبّر في الوقت ذاته عن قلقنا لخطورة التصعيد في الصراع الجاري على الاراضي السورية دون الاتفاق على خطة شاملة لانهائه مع تأكيدنا على ضرورة توحيد الجهود في سبيل القضاء على تنظيم داعش والمنظمات الارهابية الاخرى وانهاء وجودها بشكلٍ نهائي حماية لأبناء الشعب السوري الشقيق وعموم شعوب العالم .
 ان التدخلات والاجراءات المستعجلة قد تؤثر سلباً على الجهود المبذولة لمواجهة الارهاب خصوصاً وأن شعبنا بذل التضحيات الكبيرة لقطع دابره ووصلنا الى المراحل النهائية للقضاء عليه في العراق ."

احمد جمال
 المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية العراقية