الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامن في الاتحاد الأوربي ترد على رسالة السيد وزير الخارجية

2017/07/09 | المكتب الإعلامي |
363

ردت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامن في الاتحاد الأوربي السيدة فيدربكا موغيريني، على رسالة الشكر التي ارسلها وزير الخارجية الدكتور إبراهيم الجعفري للاتحاد الأوربي للدعم الذي يقدمه للعراق في حربه ضد عصابات داعش الإرهابية بمدينة الموصل.

واشادت السيدة فيدربكا موغيريني في رسالتها الجوابية، بالقوات المسلحة العراقية لما حققته من نصر كبير على عصابات داعش الإرهابية واسفرت عن تحرير مدينة الموصل بعد تقديم تضحيات كبيرة في الأرواح، مشيرة الى ان المستفيد من هذا النصر ليس العراق فقط بل اوروبا كلها لأنه سيؤدي الى اضعاف الإرهاب وتهديداته للمواطنين الاوربيين.

وأكدت السيدة فيدربكا موغيريني، ان الاتحاد الأوربي سيواصل دعمه لجهود الحكومة العراقية في عمليات بسط الاستقرار في المناطق المحررة وإعادة اعمارها، معلنة عن زيادة قيمة المساعدات المقدمة للعراق الى 211 مليون يورو لهذا العام (2017) مخصصة للمساعدات الإنسانية الإضافية والمساعدات طويلة الأمد للنازحين العراقيين والتمويل الإضافي لعمليات إزالة الألغام وغيرها من جهود بسط الاستقرار فضلا عن اليات الاستجابة للكوارث.

واوضحت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامن في الاتحاد الأوربي: "ان الدعم الإضافي الذي نقدمه للعراق يؤكد استيعابنا للتحديات التي سيواجهها في مرحلة ما بعد تحرير الموصل كما يؤكد عزمنا على المضي في تحقيق التزاماتنا تجاه العراق".