وزير الخارجية يستقبل نظيره الجزائري في بغداد

2017/08/09 | المكتب الإعلامي |
932

استقبل وزير الخارجيَّة العراقـيَّة الدكتور إبراهيم الجعفري وزير خارجية جمهورية الجزائر السيد عبد القادر مساهل، والوفد المرافق له في مكتبه ببغداد وبحثا سبل تطوير العلاقات الثنائـيَّة بين البلدين وأهمـية تضافر الجهود العربية وتجاوز الأزمات التي تشهدها المنطقة.

وثمن السيد الوزير في مستهل اللقاء، مواقف الجزائر الداعمة للشعب العراقي في حربه ضدّ عصابات داعش الإرهابية في مختلف المجالات، مؤكـداً على عمق العلاقات العراقـيّة-الجزائريَّة، وضرورة تفعيل المزيد من آفاق التعاون المُشترَك.

وقال الدكتور الجعفري: ان حرب الإرهاب اليوم ليست حرباً تقليدية فهي تستهدف المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ وتستبيح الأسواق والمدارس والجامعات والمستشفيات والمعابد والمساجد والكنائس، مضيفا: ان العراق انتصر على عصابات داعش الإرهابيَّة وحرر أراضيه بفضل وحدة أبنائه بمختلِف انتماءاتهم، ودعم القوى السياسية ووقوف الدول الصديقة للعراق، وهو مستمر في بذل جهوده من أجل دعم أمن واستقرار المنطقة وحفظ وحدة الشعوب العربية.

من جانبه اكد وزير الخارجية الجزائري أن العراق حقق انتصارات كبيرة بفضل إرادته القوية في تجاوز الأزمات، مؤكدا ان بلاده تقف إلى جانب العراق باستمرار وتتطلع للمزيد من التعاون المشترك والتنسيق والتعاون في العديد من المجالات والتواصل بين وزارتي خارجية البلدين في المحافل العربية والدولية.

وتابع السيد عبد القادر مساهل القول: مواقفنا تتطابق مع مواقف خارجية العراق في الكثير من المواقف سيما الجامعة العربية والأوضاع في المنطقة وسنبقى نعمل معاً لمواجهة التحديات التي تواجه الأمة العربية، وان عدم مواجَهة الإرهاب والقضاء عليه يجعل بلداننا أكثر عرضة للتقسيم والتشتت، مضيفا ان انتصار العراق على الإرهاب يعطي أملاً كبيراً في استقرار المنطقة،  واهمية استمرار الحوارات لتعزيز العلاقات الثنائيَّة بين البلدين، موجهاً دعوة للدكتور الجعفري لزيارة الجزائر.