وزير الخارجية يستقبل وزير الدولة لشؤون خارجية اليابان

2017/11/28 | المكتب الإعلامي |
2607

 

استقبل وزير الخارجية الدكتور إبراهيم الجعفري وزير الدولة لشؤون خارجية اليابان السيد ماساهيسا ساتو في مكتبه ببغداد، وجرى في اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، والتأكيد على ضرورة فتح آفاق جديدة للتعاون المُشترَك خدمة للشعبين الصديقين.

وقال السيد الوزير: ان العراق انتصر على العدوِ العالمي الذي هدد الإنسانية كلـها بفضل تكاتف أبنائه عسكريا في جبهات المواجهة ضد عصابات داعش الإرهابية، وسياسياً عبر الانفتاح على دول العالم، ودعم البلدان الصديقة، مضيفاً: ان العراق لا يزال يتطلـع لاستمرار دعم المجتمع الدولي والمساهمة في إعادة إعمار البُنى التحتـية للمدن العراقـية.

واكد معاليه ان العراق يرغب في فتح المزيد من آفاق التعاون المُشترَك وزيادة حجم التبادل التجاري، والاستثمار بين العراق واليابان سيما أن اليابان تمتلك تجارب متطورة في مختلف المجالات، داعياً إلى تفعيل اللجنة المشتركة العراقـيَّة-اليابانية وفتح قنصلية لليابان في البصرة وتعزيز التعاون في المجال الإنساني، والأمني والاستخباري والخدمي.

وقدم الدكتور الجعفري خلال اللقاء، شكره وتقديره لمواقف اليابان الداعمة للعراق في حربه ضد عصابات داعش الإرهابية وإسناده في المحافل الدولية.

من جانبه هنأ وزير الدولة لشُؤُون خارجيَّة اليابان السيِّد العراقيين بالانتصارات التي حققوها في حربهم ضد الإرهاب، مؤكـداً: أن اليابان تدعم وحدة وسيادة العراق والحفاظ على الأمن والاستقرار الذي تحقق.

وتابع السيد ماساهيسا ساتو: اليابان مستمرة بدعم العراق، وسنـُساهِم في إعادة إعمار البُنى التحتـيَّة للمُدُن العراقـيَّة وسنستضيف اجتماعاً لدعم العراق بداية العام المُقبل، مشيرا الى البصرة محطة اقتصاديَّة مُهمَّة، وان بلاده تبحث بجدِّيَّة افتتاح قنصليَّة فيها؛ لأنَّ ستراتيجية الحكومة اليابانيَّة المقبلة في العراق هي العمل على فتح عدد من المشاريع في البصرة، وتوظيف الخبرات اليابانية.