سفيرة جمهورية العراق لدى صوفيا تُشارك في الاجتماع الافتراضي لمنتدى الأعمال البلغاري- العراقي

شاركت سفيرة جمهورية العراق لدى صوفيا لينا جلال عمر، في جلسة افتراضية عبر برنامج الزووم عقدتها غرفة التجارة والصناعة البلغارية مع غرفة تجارة بغداد، حيث استضاف الاجتماع السيد فالنتين نيكولوف/ القائم بالأعمال البلغاري في بغداد وعدد كبير من رجال أعمال البلدين.

استهلت السيدة السفيرة حديثها عن رغبة العراق بإعادة مد جسور التواصل مع الجمهورية البلغارية، وإعادة العلاقات بين البلدين لما كانت عليه في القرن الماضي بكل الجوانب بشكل عام وبالجانب الاقتصادي بشكل خاص، فضلاً عن بحث آفاق التعاون بين البلدين في المجالات الاستثمارية كافة.

مؤكدةً على ضرورة حث الشركات البلغارية للمشاركة في إعادة اعمار العراق واطلاعها على المشاريع والمناقصات التي تعلن في الوزارات العراقية كافة.

ومن جانبه أعرب القائم بالأعمال البلغاري نيكولوف عن الحاجة إلى تطوير اتصالات “الأعمال التجارية” لزيادة الحركة التجارية بين البلدين، وخاصة في مجالات الغذاء والطاقة والآلات والإلكترونيات الصيدلانية.

كما تبادل ممثلو الشركات البلغارية والعراقية الذين حضروا المؤتمر الاتصالات وتلقوا معلومات حول المناخ الاقتصادي والاستثماري الحالي في كلا البلدين.

ويهدف المنتدى إلى تقديم أحدث المعلومات حول العلاقات الاقتصادية بين البلدين، بالإضافة إلى استهداف القطاعات ذات الإمكانات في التجارة والاستثمار المتبادلين. إذ أبدى رئيس غرفة التجارة والصناعة البلغارية/ تسفيتان سيميونوف ورئيس غرفة تجارة بغداد/ فراس رسول جعفر الحمداني استعدادهما لمواصلة الجهود التجارية من “العلاقات الجيدة تاريخيا” بين البلدين، واتفقوا على تبادل الزيارات بمجرد تخفيف قيود السفر من أجل إظهار المشاركة في الأهداف المحددة للمنتدى.

You may also like...