السفير مظفر مصطفى الجبوري يقدم اوراق اعتماده سفيرا مقيم ومفوضا فوق العادة لجمهورية العراق لدى دولة الامارات العربية المتحدة

قدم سفير جمهوريّة العراق الدكتور مظفر مصطفى الجبوري أوراق اعتماده سفيراً مُقيم ومُفوّضاً فوق العادة لجمهوريّة العراق لدى دولة الإمارات العربية المتحدة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأقيمت مراسم التسلّيم يوم الثلاثاء المصادف 2021/1/26، في قصر الوطن بالعاصمة ابوظبي، حيث تم عزف موسيقى السلام الجمهوري العراقي، والنشيد الوطني الاماراتي ، ونقل سعادة السفير تحيات فخامة رئيس الجمهوريّة الدكتور برهم صالح إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، مؤكداً حرصه على المضي قدماً في تعزيز أواصر الشراكة والتعاون الثنائي بين العراق والإمارات لتحقيق التقدم والإزدهار للشعبين الشقيقين.واكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في معرض حديثه أثناء مراسم التسليم التي ضمت أيضاً ثلاثة سفراء آخرين، ترحيبه بالسفراء ،مشيراً إلى ان دولة الامارات العربية المتحدة رئيسا وحكومة وشعبا تمد يدها بالخير والسلام والاحترام لكل الشعوب والدول الشقيقة والصديقة دون تمييز.وأضاف ان سياسة دولتنا ودبلوماسيتها التي يرأسها الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحكمها في المقام الأول العلاقات الانسانية وهي قائمة على توازن العلاقات مع هذه الدول فى مختلف المجالات والاحترام المتبادل ومراعاة المصالح الوطنية العليا ودعم وتأييد الجهود الدولية في نشر وتعزيز ثقافة الحوار والسلام بين الدول والشعوب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية بجميع مكوناتها في جميع المناطق والبلدان.متمنيا للسفراء الجدد ولعائلاتهم اقامة سعيدة ومستقرة في الدولة وفي كنف المجتمع الإماراتي المتنوع الثقافات والحضارات. وجرت المراسم، بحضور رئيس المجلس الوطني الإماراتي معالي صقر غباش الاتحادي والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الذي حضر عبر تقنية الاتصال المرئي، والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش، ووزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش وعدد من المسؤولين.

You may also like...