سفارة جمهورية العراق في القاهرة تُقيم مأدبة إفطار للجالية العراقية

بتوجيه من قبل معالي وزير خارجية الدكتور محمد علي الحكيم، أقامت سفارة جمهورية العراق في القاهرة ومندوبيتها الدائمة لدى جامعة الدول العربية، مساء الأحد 26/5/2019، في أحد الفنادق الكبرى بالعاصمة المصرية القاهرة، مأدبة إفطار للجالية العراقية لمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

وكان سعادة السفير د. أحمد نايف الدليمي على رأس المستقبلين لأبناء الجالية العراقية المقيمة في جمهورية مصر العربية الشقيقة، حيث حضرها جمع غفير من أبناء شعبنا العراقي المتواجد على الساحة المصرية من دبلوماسيين وإعلاميين وفنانين وطلبة وأدباء وشعراء ومثقفين وعوائل عراقية. 

واستهلت مأدبة الإفطار بعزف السلام الجمهوري ثم قراءة سورة الفاتحة وقوفاً على أرواح الشهداء الأبرار، ثم ألقى سعادة السفير الدليمي كلمة فيما يلي نصها : –   بسم الله الرحمن الرحيم ، الأخوة والأخوات العراقيون الأعزاء، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وتقبل الله صالح اعمالكم في هذا الشهر الفضيل، وتنفيذاً لتوجيهات معالي وزير الخارجية الدكتور (محمد علي الحكيم)، تتشرف سفارة جمهورية العراق في القاهرة ان تلتقي معكم في هذا اليوم الرمضاني المبارك. وأنه لمن دواعي سرورنا ان يكون هذا الملتقى المبارك فرصة للتلاقي والتعارف بين رسل أرض الرافدين الى أرض الكنانة، فانتم رسل المحبة. وتود السفارة أن تؤكد لكم أنها معكم دوماً في السرّاء والضراء، وهي في خدمتكم ليل نهار، وأبوابها مفتوحة لكم في كل وقت، لأنها بيتكم الكبير، وسفيرها والموظفين فيها هم الى جانبكم في أي حاجة او مشكلة، وهذا ليس منّة منا وإنما واجب وشرف نرتديه. أحبائي وأهلي، أود أن أنقل لكم أبلغ تحايا معالي وزير الخارجية الدكتور (محمد علي الحكيم)، فهو يتابع ويسأل عن أحوالكم، ويوجهنا ويحثّنا دوماً على أن نقف معكم ونساندكم ونُذلل صِعابكم، ونسهّل أمركم. كما اضيف ونحن ضيوف على مصر الحضارة، أن العلاقات ما بين بغداد والقاهرة في تقدم متسارع، فنحن على أعتاب عقد اجتماعات اللجنة العراقية – المصرية المشتركة في بغداد قريباً ان شاء الله، وستخرج هذه اللجنة بنتائج مهمة ستنعكس إيجاباً على البلدين الشقيقين، وعليكم انتم أيضاً. وأُشير الى أن عراقنا الحبيب بفضل من الله ووحدة أبنائه تجاوز المرحلة الصعبة بنصره الكبير على الارهاب، فقد عاد إليه ليله الباسم، كما تَعّد حكومتنا الرشيدة العِدة لانطلاق المشاريع الكبرى لإعادة الاعمار والبناء،  وأن شاء الله يكون عامنا هذا عام خير وتقدم على العراق وكذلك على الشقيقة مصر. شكراً لحضوركم وحسن أصغائكم، وكل عام والعراق ومصر وانتم  بألف خير، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وقام السفير د. أحمد نايف الدليمي بالتجول على الحضور الكريم لتحيتهم وشكرهم على تلبية الدعوة، وعبّر أبناء الجالية من جانبهم عن إمتنانهم وسعادتهم بتواصل السفارة معهم وإقامة مأدبة الإفطار، لما تُمثله من تجمُّع للعراقيين بكافة أطيافهم وإنتمائهم، وعدّوها إلتفاته طيبة من وزارة الخارجية العراقية والسفارة لمد جسور الصلة والمحبة والتعاون مع الجالية العراقية، كما قدموا الشكر والتقدير لسعادة السفير وأركان السفارة على حسن التنظيم والضيافة الكريمة.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *