سعادة السفير الدليمي يلتقي معالي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية المصري

إلتقى سعادة السفير د. أحمد نايف الدليمي، سفير جمهورية العراق في القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، بمعالي د. عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وذلك بمقر الوزارة يوم الأربعاء الموافق 28/8/2019.

ونقل سعادة السفير الدليمي في بداية اللقاء لمعالي الوزير د. الجزار، تحيّات وتقدير معالي وزير الاسكان والبلديات العامة في العراق، بنكين ريكاني، وتمنياته لجمهورية مصر العربية وشعبها الصديق بدوام التقدم والإزهار.

وبحث الجانبان بعدها، آلية الإعداد والتنسيق للجنة العليا العراقية – المصرية المشتركة والمُقرر عقدها في بغداد خلال الفترة المقبلة برئاسة رئيسي وزراء البلدين، وفي هذا الإطار، أشار الوزير الجزار الى حرص الحكومة برئاسة د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، على عقد هذه اللجنة بأقرب وقت ممكن، حيث تُعد اللجنة المشتركة أحد أهم آليات تفعيل التعاون بين البلدين في العديد من المجالات، مٌرحباً في ذات الوقت بمقترح العراق بعقد مؤتمر ثنائي في بغداد للمستثمرين المصريين والشركات المتخصصة في مجال الإنشاءات العمرانية، مما سيفتح أفاقاً أوسع لتنمية أُطر الاستثمار بين البلدين الشقيقين.

وأكد الجانبان خلال اللقاء على أهمية تعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الشركات العراقية وشركات الاستثمار في مجال إعادة إعمار البنى التحتية في جمهورية مصر العربية الشقيقة، وأهمية تعزيز الشراكة الاستراتيجية التي ستعود بالمنفعة المشتركة للجانبين اللذين تربطهما علاقات تأريخية.

من جانبه أكد السفير الدليمي، أنه جاري التنسيق مع بغداد لدراسة مسودات الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المقترحة من الجانب المصري وكذلك تحديد الموعد النهائي لانعقاد اللجنة العليا المقررة في بغداد، موضحاً أن العراق الذي ينعم حالياً بالاستقرار الأمني، وأصبح ساحة جاذبة للأستثمار النوعي، خاصة في مجالات إعادة الإعمار للبنى التحتية المختلفة، داعياً الشركات المصرية والمستثمرين الى الدخول بقوة في ساحة الاستثمار العراقية من خلال إقامة المشاريع الكبرى، والتي ستوفر فرص عمل كثيرة في كلا البلدين.  

بعدها جرى بين الجانبين، تبادل الهدايا التذكارية، واتفقا على إستمرار هذا التعاون المثمر بين البلدين الشقيقين.

وفي ختام اللقاء حمّل معالي الوزير الجزار السفير الدليمي تحياته لنظيره ريكاني، مُتمنياً للعراق الشقيق وشعبه بالمزيد من الإزدهار والتقدم.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *