القى السكرتير ثان، السيد علاء سامي محمد، بتاريخ 2021/6/23، كلمة جمهورية العراق خلال الحوار التفاعلي مع المقرر الخاص المعني بالسكن اللائق، في إطار أعمال الدورة (47) لمجلس حقوق الانسان، أكد فيها على ان تفشي جائحة كورونا فاقمت من ازمة السكن في العديد من دول العالم، واشار الى ان التمييز والعزل المكاني ضد الاقليات العرقية والاثنية المهاجرين واللاجئين وغيرها، ادى الى ظهور مدن معزولة على اُسس اجتماعية وعرقية ودينية و عمقت الانقسامات بين المجتمعات، الأمر الذي يقّوض الحق بالسكن اللائق والذي يجب أن يتسم باحترام ومراعاة التعبير عن الهوية الثقافية وكرامة العيش والانتماء، كما اشار الى الاجراءات التي اتخذتها الحكومة العراقية لتعزيز الحق بالسكن اللائق خلال مدة تفشي الجائحة، كتأجيل استيفاء مبالغ الأقساط المستحقة على بدلات بيع قطع الاراضي السكنية الى المواطنين مع اعفائهم من الفائدة، وايواء المشردين وتوفير الخدمات والرعاية الصحية لهم، وخفض أسعار الوحدات السكنية للفئات الفقيرة.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *