الدبلوماسيَّة العراقـيَّة تشارك بفاعليَّة في إدراج مدينة بابل على لائحة التراث العالميّ

.كلّلت الجُهُود الكبيرة التي بذلتها كلاً من وزارة الخارجيَّة و وزارة الثقافة، والجهات المعنيّة الأخرى بالتصويت على إدراج مدينة بابل الأثريّة على لائحة التراث العالميّ. ادناه كلمة تهنئة معالي وزير الخاريجة محمد على الحكيم بمناسبة هذا الإنجاز التاريخيِّ الكبير.

تهنئة
لقد حقق العراق اليوم نجاحاً تاريخياً في إدراج مدينة بابل الأثرية على لائحة التراث العالميّ؛ 
لذا يسرّني أن أتقدّم بأصدق التهاني القلبيّة إلى الشعب العراقيّ الكريم وهو يخطو بخطوات متسارعة نحو الانفتاح على العالم.
إنّ هذا الإنجاز التاريخيّ إنّما هو مُحصِّلة جُهُود مُشترَكة تضافرت، وتكاتفت لتحقيقه، ومنها: وزارة الخارجيَّة التي حشَّدت طاقتها القصوى، وقد استثمرنا اللقاءات والحوارات الثنائيّة في دعم هذا المطلب المُستحَقّ، وكذا جميع سفاراتنا المُنتشِرة في دول العالم، وليس هذا إلا واجباً نُؤدِّيه لبلدنا، وشعبنا العراقيّ الكريم.
محمد علي الحكيم
وزير الخارجيّة
2019/7/5

You may also like...