مشاركة القائم بالأعمال المؤقت في الحفل الرسمي المنظم من قبل مجلس النواب البولندي بمناسبة عيد كتابة الدستور البولندي

مشاركة القائم بالأعمال المؤقت في الحفل الرسمي المنظم من قبل مجلس النواب البولندي بمناسبة عيد كتابة الدستور البولندي     


مشاركة القائم بالأعمال المؤقت في الحفل الرسمي المنظم من قبل مجلس النواب البولندي بمناسبة عيد كتابة الدستور البولندي     

      أستمراراً لمسعى السفارة الدؤوب الهادف الى المشاركة في كافة الفعاليات الرسمية التي تقيمها مختلف المؤسسات المؤثرة والفاعلة في العملية السياسية البولنديــــــة .

  شاركَ القائم بالأعمال المؤقت السيد حسين منصور الصافي وبتاريخ 13/5/2019، في الاحتفال الرسمي الذي نظمه مجلس النواب البولندي بمناسبة ذكرى يوم الدستور البولندي، شهد هذا الحفل حضور العديد من الموظفين الرسميين في مجلس النواب البولندي ومختلف الدوائر الرسمية البولندية اضافةً الى رؤساء واعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى جمهورية بولندا.

  تضمن برنامج هذا الحفل القاء رئيس مجلس النواب البولندي السيد (مارك كوخجينسكي) كلمته في هذه المناسبة، أفادَ فيها بالعمق التاريخي للدستور البولندي والتي تعود جذوره الى القرن الثامن عشر وتحديداً تاريخ 3/5/1791، حيث أقره البرلمان في حينها بهدف تحديث الدولة بما يلتقى مع روح عصر التنوير، واصفاً اياه بأول دستور معتمد على مستوى القارة الأوربية والثاني عالمياً بعد دستور الولايات المتحدة الأمريكية، كما تطرق السيد ( كوخجينسكي) في كلمته الى ابرز النقاط الرئيسية لثوابت ومبادئ السياسة الخارجية البولندية، والخطط الحكومية المنفذة من قبلها، كما اشار الى اهم التطورات التي شهدتها علاقات بلاده الثنائية مع مختلف دول العالم سيما في مجال التعاون البرلماني بضمنها تشكيل العديد من لجان الصداقة البرلمانية التي تربط البرلمان البولندي مع             العديد من برلمانات دول العالم كذلك الدور المهم الذي يلعبه اعضاء جمهورية بولندا في البرلمان الاوربي ومختلف مؤسسات العائدة اليه.

في ختام كلمته اعربَ السيد (كوخجينسكي) عن شكره وتقديره للحضور على تلبيتهم هذه                  الدعوة، من جانبه قدمَ القائم بالأعمال المؤقت اسمى تهانيه لجمهورية بولندا شعباً وحكومة بمناسبة عيد كتابة الدستور خلال لقاءه مع السيد (كوخجينسكي) على هامش هذه المناسبة، مؤكداً على عمق واهمية العلاقات الثنائية التي تربط كلُ من جمهورتي العراق وبولندا بمختلف صورها .

You may also like...